الثلاثاء 16 تمّوز / يوليو 2024, 18:19




تكبير الحروف : 12 Punto 14 Punto 16 Punto 18 Punto
بنكي حاجو
bengi.hajo@comhem.se
الكذبة الكبرى
الأحد 21 نيسان / أبريل 2013, 18:19

الكذبة الكبرى

الكذبة الكبرى اسمها السلاح الكيميائي السوري .

ألا يوجد هذا السلاح في ايدي النظام ومخازنه ؟ انه موجود وبكميات كبيرة وكافية حتى للتصدير .

اين الكذبة هنا ؟ الكذبة هو الادعاء باحتمال اقدام النظام على استخدامه اما ضد القوى التي تحاربه وضد الشعب الاعزل او استعماله ضد اسرائيل وعندها سيتم التدخل العسكري " العالمي " ويسقط النظام .

من هم اصحاب اصحاب الكذبة ومروجوها ؟ هي كل القوى والجهات التي لا تريد التدخل في الحرب الاهلية السورية وايهام السوريين بانهم مهتمون بالشأن السوري بدءأ من امريكا والغرب ودول اقليمية وهلم جرا .

 اذن ماهو القصد من وراء هذه الجعجعة الكيميائية ؟

القصد هو بيع الاحلام والبقاء في سوق وتجارة الكلام والتفرج من بُعدْ لما يحدث في سوريا والتظاهر بان تدخلا عسكريا دوليا سيتم بمجرد استعمال النظام لهذا السلاح .

النظام لم ولن يقدم على هذه الخطوة الجنونية اطلاقا .عدم استعمال الكيماوي ليست لدواعي انسانية او اخلاقية . السبب بسيط جدا وهو ان النظام لن يقدم على الانتحار .

قد يظن البعض ان الانتحار المذكور سيكون حصرا على راس النظام بشار الاسد والطغمة الحاكمة . هذا ليس صحيحا . لماذا ؟

الذي يحكم سوريا منذ عقود ليس فقط العائلة الاسدية والشلل المعروفة ظاهريا . مهما كانت الادعاءات والتبريرات فان الحاكم الفعلي على ارض الواقع هي الطائفة العلوية وكان مهندس عملية الحكم حافظ الاسد في البدايات وتكرس حكم الطائفة بمرور الوقت . بشار الاسد ليس الا الواجهة والطائفة هي الحاكم الفعلي ومدعومة من اكثر من 90% من ابنائها لخوفهم من الانتقام السني وذلك بعد سنتين من حرب المجازر والحقد والاغتصابات .

الطائفة الحاكمة تعي جيدا العواقب الوخيمة في اقدامها على استعمال هذا السلاح حتى ولو كان بمقدار جرعة بخ من ادوية الربو .

استعمال هذا السلاح يعني ابادة الطائفة العلوية على الارض السورية .

اما التهويل باستعمال الكيمياوي ضد اسرائيل فان الانتقام الاسرائيلي سيكون فوريا و العواقب اكبر بكثير للطائفة تحديدا وقد تصل نتائجه الى ابادة الشيعة في لبنان .

لقد وصل التهويل بالكيمياوي الى درجة قد يخرج السوريون فيها الى " صلاة الكيمياوي " على غرار " صلاة المطر " يبتهلون فيه الى الله ان يجعل النظام يقدم فيه على استعمال هذا السلاح للتخلص منه !!.

لا استبعد ان يقدم النظام على استعمال الكيماوي في حالة واحدة فقط وهي عندما تنسحب الطائفة الى مناطقها الساحلية وتتعرض الى مجازر انتقامية .

السلاح الكيميائي السوري ماهو الا " علاك مصدي " بالسوري الفصيح وكذبة كبرى للتهرب من الشأن السوري على المستوى العربي والدولي .

التكلم بنوع من الصراحة عن الواقع والحقيقة يجلب الكثير من الانتقادات بل التحامل من قبل البعض لعدم تحملهم هضم الواقع المعاش وهي من اسوأ عادات شعوب المنطقة والتي تريد دائما حل القضايا بالشعارات والتمنيات والدعاء . لقد تعرضت شخصيا الى الكثير من النقد عندما المحت الى ان سوريا تسير نحو التقسيم وكنت اول من اشار الى احتمال تشكيل دولة علوية . تقسيم سوريا صار اليوم كلاما عاديا يتناقله الجميع وآخرهم كان طوني بلير في تصريحاته اليوم .

ادناه روابط لمقالات سابقة عن الدولة العلوية وتقسيم سوريا وقد نشرتها ايلاف في حينها .

هل من بديل لخطة أنان؟

http://www.elaph.com/Web/opinion/2012/5/735218.html?entry=articleTaggedArticles

الجمهورية الاتحادية السورية والدولة العلوية 1-3

http://www.elaph.com/Web/opinion/2012/6/743803.html

الجمهورية الاتحادية السورية والدولة العلوية 2-3

http://www.elaph.com/Web/opinion/2012/7/746664.html?entry=asdaa

الجمهورية الاتحادية السورية والدولة العلوية 3 ــ 3

http://www.elaph.com/Web/opinion/2012/7/750761.html?e

ntry=asdaa

19 نيسان 2013

بنكي حاجو

طبيب كردي سوري

bengi.hajo48@gmail.com

هذه الكتابه تعبر عن راي كاتبها
شارك في نشر الموضوع على صفحتك

مواضيع جديدة في موقعنا الجديد اضغط هنا


ارشيف
ارشيف

صحافة وإعلام و آراء

كتاب الموقع
عبدالغني ع يحيى
العصر الطيني في العراق.
بنكي حاجو
الكذبة الكبرى
ب. ر. المزوري
النقطة
زاكروس عثمان
أحزاب خارج التغطية
إبراهيم اليوسف
النص الفيسبوكي 2.
عبد عبد المجيد
الفسيفساء السورية
أفين إبراهيم
رضاب الفراش
وزنة حامد
قلق الذات